الصفحة الأصلیّة :: الأخبار :: 15.03.2017 - بيان اتحاد علماء الشيعة في أوروبا اعتراضاً...
التعلیق: 0

بيان اتحاد علماء الشيعة في أوروبا اعتراضاً على محاكمة الشيخ عيسى قاسم في البحرين


 

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان اتحاد علماء الشيعة في أوروبا

اعتراضاً على محاكمة الشيخ عيسى قاسم في البحرين

لَّا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَن ظُلِمَ، وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا

(النساء/148)

 

مرة أخرى تأتي الأخبار الواردة من البحرين حول الإجراءات المتهورة للحكومة الجائرة ضد الشعب وعلماء الدين بخصوص العالم الحكيم آية الله الشيخ عيسى قاسم، صادمة للمسلمين ولجميع الشرفاء.

إن التعامل الخجول للمجتمع الدولي مع الإجراءات التي لا سابقة لها من قبيل القمع، والاعتقال، والسجن، والحصار، وسلب الجنسية وإبعاد المواطنين، من أهم أسباب استمرار هذه الإجراءات من جانب حكومة البحرين، والذي يحمل الرقم القياسي في تلك الأفعال الشنيعة بحق مواطنيه وأبنائه بالنظر إلى قلة عدد سكانه. وأدّى هذا التقاعس في مواجهة نظام حاكم ضئيل إلى تجرّأه في الآونة الأخيرة إلى البدء في اتخاذ اجراءات محاكمة آية الله الشيخ عيسى قاسم بعد سنوات من فرض حصار حول منزله.

من هنا، يهيب اتحاد علماء الشيعة في أوروبا بالمنظمات الدولية والضمائر اليقظة، لا سيّما منظمة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، التصدي بحزم لكل هذه الأعمال الجائرة، والعمل وفق واجبها الإنساني ضد جرائم نظام آل خليفة.

السلام على شعب البحرين الحي والمقاوم، الذي يتوق إلى السلام والعيش السلمي واستعادة حقوقه الإنسانية الأولّية على أساس الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والذي لا يزال صامداً في الميدان ويتصدى للدكتاتورية والتمييز الطائفي، ويفتح طريق الإصلاح أمام شعوب المنطقة بمقاومته الجديرة بالاحترام.

 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اتحاد علماء الشيعة في أوروبا

14/03/2017

15/جمادى الثاني/1438